القسم العربي |  القسم الثقافي   القسم الكوردي أرسل مقال

تقارير خاصة | ملفات خاصة |مقالات | حوارات | اخبار | بيانات | صحافة حزبية | نعي ومواساة | الارشيف

 

عدد زوار القسم العربي

يوجد حاليا / 190 / زائر يتصفحون الموقع

بحث



القسم الثقافي






























 خيري بوزاني: أدعو الكرد الايزديين أن يقولوا نعم لاستقلال كوردستان في يوم الاستفتاء            مليكة مزان الأكبر من الملك ومزنه            لنتحرر من رواسبنا            نداء إلى الرأي العام: بأسمي المحامي عبدالرحمن نجار وبأسم المحامين وكافة المثقغين الكورد الأحرار:            الاستفتاء سيحقق الحلم الذي رواد الأمة منذ الأزل            على حدود كَرْبستان            في الغاء الإستفتاء وتأجيله            لتخرس كل الأبواق المعادية لكردستان            البارزاني وتجاوز مفاعيل الصدمة            عميان لا يرون أنفسهم ؟!            الحق المستفز            الكورد.ولحظات الحسم..            بداية كردستان نهاية الاستبداد في المنطقة            حين أطالب بمسعود البارزاني رئيساً..            لا للاستفتاء، لا للاستقلال، لا لكُردستان

مقالات: خيري بوزاني: أدعو الكرد الايزديين أن يقولوا نعم لاستقلال كوردستان في يوم الاستفتاء
 
الثلاثاء 19 ايلول 2017 (23 قراءة)
 

حاوره: عمر كوجري

قال خيري بوزاني المدير العام للأقليات الدينية في وزارة الاوقاف في كورستان لأن أغلب الايزيديين منخرطون نضالياً في الحزب الديمقراطي الكوردستاني كطريق ونهج وايمان لاستقلال كوردستان، ولأن مكان التواجد الايزيدي هو معقل للبارتي الديمقراطي الكورسدتاني، لهذا السبب بعض الأحزاب الكردية، أرادت توفير الأجواء لخلق فتنة وبلبلة في المجتمع الايزيدي، لإبعاد الايزديين والبارتي، وفي غزوة داعش 3-8-2014  كان لهؤلاء دور سلبي جداً، وقد كان فرصة لهؤلاء، لتوسيع الفجوة بين الايزديين والبارتي الديمقراطي الكوردستاني، ويقولون لهم انتم لستم كورداً، والا لماذا لم يتم الدفاع عنكم، وهذا الكلام محض افتراء وكذب، وهؤلاء يخططون لابعاد الايزديين عن البارتي، ولا يهمهم شيء آخر، وهم بذلك يضربون ويضرّون بأمن كوردستان نظرا للمكان الاستراتيجي الهام الذي تتحلى بها منطقة شنكال على مستوى كوردستان.

 

التفاصيل ...

مقالات: مليكة مزان الأكبر من الملك ومزنه
 
الثلاثاء 19 ايلول 2017 (55 قراءة)
 

ابراهيم محمود

مليكة مزان الكبيرة خارج سجنها، الكبيرة في سجن من لم يعرفوا الحرية بعد في المغرب وشقيقاتها المشبّهات بها في المنطقة. خاب سعي الطغاة من حولهومن في إثرهم ومن حولهم وقد اعتقلوك. بين أمازيغستان وكردستان ثمة ظلال سموات سبع تحميك، وألسنة لا تحصى تسمّك. 
مليكة تتقدم بجسدها الموهوب الذيلا يبلى في مواجهة ملك منذور للبلى. لا سماء تتستر على عريهم، ولا أرض تواري سوأتهم، ففي أي واد معتم، كابوسي يكون الهاربون من الحرية؟ 
أيتها المليكة المملوكة لروحها، الملكة الأم لكثيرات لم ينجبن حريات، وهي تحفّز فيهن ملَكة الحرية ليكنَّن أكثر رشاقة ذات، ورهافة صوت، وعظمة رؤية، وصلابة موقف.

 

التفاصيل ...

مقالات: لنتحرر من رواسبنا
 
الثلاثاء 19 ايلول 2017 (28 قراءة)
 

د. محمود عباس

  (بداية كردستان نهاية الاستبداد في المنطقة) كان عنوان مقالنا السابق، الجدلية التي لها متطلباتها، ومنها تجميد الخلافات بين أطراف حركتنا الكردية والكردستانية، والحفاظ على مكتسباتنا الحالية، وتصعيدها، والتحرر من رواسبنا، فالمخاطر أكثر مما نتوقعه، والمخفي أكثر من الظاهر، والدروب مليئة بالمطبات والحفر، وعلينا أن ندرك أننا بالاستفتاء وحده لن نبلغ الغاية، وقد تجلب العملية بحد ذاتها الكثير من السلبيات، وتزيد من الأعداء، وتبعد الأصدقاء، فالمصالح لها أولوياتها، هذه وغيرها من الإشكاليات المصيرية تدعونا أن نقبل بعضنا، بانتقاداتنا، ونزيد من حواراتنا، فالقادم مرعب بقدر ما هو سعيد، ولا بد من العمل على العامل الذاتي إلى جانب الموضوعي للنجاح، فتاريخنا المليئة بالانكسارات والفشل، يجب أن نراجعها بموضوعية، لنستخرج منها العبر لحاضرنا وقادمنا، والذي هو قادم شعوب منطقتنا بأكمله.

 

التفاصيل ...

أخبار: نداء إلى الرأي العام: بأسمي المحامي عبدالرحمن نجار وبأسم المحامين وكافة المثقغين الكورد الأحرار:
 
الثلاثاء 19 ايلول 2017 (67 قراءة)
 

تعرضت الأديبة والشاعرة السياسية الأمازيغية مليكة مزان صديقة الشعب الكوردي للإعتقال من قبل السلطات المغربية بسبب أفكارها النيرة وٱرائها الإنسانية الحرة دفاعاً عن حقوق الإنسان وحقوق الأقليات وحقوق الشعوب، وتعرية الأنظمة القمعية الديكتاتورية.
وحيث أن الحق في حرية الرأي وحرية التعبير حق أساسي يظهر في عدد من الإتفاقات الدولية والإقليمية.وتعتبر المادة ١٩في العهد الدولي للحقوق المدنية و السياسية الإطارالدولي الأساسي الذي يقنن هذا الحق. وتنص المادة ١٩على مايلي:
1- لكل إنسان حق في إعتناق ٱراء دون مضايقة.
٢- لكل إنسان حق في حرية التعبير. ويشمل هذا الحق حريته في التماس مختلف ضروب المعلومات والأفكاروتلقيها ونقلها إلى آخرين دونما اعتبارللحدود، سواء على شكل مكتوب أومطبوع أو في قالب فني أو بأية وسيلة أخرى يختارها...إلخ. 

 

التفاصيل ...

مقالات: الاستفتاء سيحقق الحلم الذي رواد الأمة منذ الأزل
 
الثلاثاء 19 ايلول 2017 (40 قراءة)
 

صفية عمر *

ان الاستعدادات كبيرة جداً على المستويين الرسمي والشعبي لإجراء الاستفتاء من أجل استقلال كردستان في الخامس والعشرين من هذا الشهر ، وان الرئيس البرزاني مصمم ان يجرى هذا اليوم التاريخي كما هو مقرر له رغم كل المعيقات التي يعمل لها العديد من الجهات الداخلية والخارجية وخاصة الإقليمية منها . لقناعة شعبنا ورئيسه  الأكيدة بأنه لا توجد هناك أي متغييرات حقيقية على الأرض ومنطق الشراكة مع الحكومة العراقية قد وصل الى مرحلته الأخيرة ، وان اي تأخير في هذا الإجراء سيكون على حساب شعبنا وقدراته، ولهذا كل العوامل والظروف الداخلية والخارجية مساعدة جداً لإجراء الاستفتاء وخاصة ان المنطقة مقبلة لا شك على تغييرات جيوسياسية ، ولابد للكرد ان يكونوا شركاء في هذا التغيير والمستفيدين منه ، وقد اثبت الكرد في المرحلة القليلة الماضية انهم قادرون ان يلعبوا دوراً أساسياً ومهماً في المنطقة ، أي انهم قادرون ان يكونوا عامل استقرار وتوازن عكس ما أشيع عنه في الماضي ، وخاصة في مجال مواجهة العدو المستحدث في المنطقة ، أي في مواجهة تنظيم داعش الإرهابي الذي خلق ظروف جديدة في المنطقة ، 

 

التفاصيل ...

مقالات: على حدود كَرْبستان
 
الأثنين 18 ايلول 2017 (59 قراءة)
 

 ابراهيم محمود

يمضي الكردي وهو بكامل انفتاحه على العالم، وهو كلّي الثقة بنفسه، لأنه عالم بها بأكثر من معنى، إلى أكثر من دولة أوربية، ليعرض ما لديه من معلومات ذات قيمة، ويُري مواهبه للمعنيين بموضوعه. يحتفى به، ولا يمضون في سؤاله كثيراً عمّن يكون، وابن من يكون، وابن أي عشيرة يكون، ومن تكون أمه باسمها الثلاثي، وأين هي الآن، ولا يدققون في أسماء جيرانه ومن تعلموا معه في المدرسة، إنما عن اسمه ومن أين جاء، وما لديه من أفكار وقوى جديدة.
يُفاجأ الكردي ابن الكردي بالحفاوة به، وكله دهشة لا بل وذهول، وتنشَر صوره في منابر شتى، ويُسمع صوته على أكثر من منبر، وتُجرى معه مقابلات، وهو يقدَّم للجمهور الأوربي وغيره باعتباره اكتشافاً عظيماً، فينتعش الكردي، ومن حقه الانتعاش طبعاً .

 

التفاصيل ...

مقالات: في الغاء الإستفتاء وتأجيله
 
الأثنين 18 ايلول 2017 (130 قراءة)
 

وليد حاج عبدالقادر * 

مع إعلان إقليم كردستان عن موعد لإجراء إستفتاء على الإستقلال كممارسة لحقه في تقرير مصيره وفق ما أقرته المنظمات الأممية المعنية بهذا الشأن ، والتي طرحت - تلك المنظمات - ذاتها كضامن لممارسة هذا الحق والعمل على تنفيذه ايضا للحد من حقن الدماء والحروب المزمنة ، وفي العودة الى المعايير والشروط المستوجبة لهذا الإستحقاق ومدى تناسبها مع الخاصية الكردستانية والتي تراكمت كمطالب أساسية رافقت انطلاقة الثورات الكردية المتتالية لإنتزاع هذه الحقوق - خاصة تلك - التي تقاطعت مع الجغرافية العربية وبخاصية جزأين ألحقتا بدولتين عربيتين / سوريا والعراق / وعليهما تتالت ردود الأفعال العربية التي استندت على إنتقائية تاريخية منهجت لتعريف محدد كإنعكاس لمناهج التدريس والتعليم وخصائصهما اللتين أقرتا مع تأسيس جامعة الدول العربية ، ولتظهر مدى الإجحاف الممنهج الذي مورس بحق القضية القومية الكردستانية وتصويرها كمشكلة طارئة رسخت في الذهنية شبه الجمعية وكنتاج لتلك الثقافة التي تموضعت قوميا وكنفي وطني مرة أخرى ، 

 

التفاصيل ...

مقالات: لتخرس كل الأبواق المعادية لكردستان
 
الأثنين 18 ايلول 2017 (96 قراءة)
 

توفيق عبد المجيد

زوبعة إعلامية سيئة النوايا اجتاحت دولاً عربية عدة في مقدمتها الدولة العراقية التي وصفت على مدار العقود بأنها فاشلة بامتياز منذ عهد الملك المستورد من بلاد الشام ليحكم العراق ، مروراً بالدولة البعثية الصدامية التي فرضت على العراق نظام الحزب الواحد لتطلق اسماً جديداً عليه لم يخل من عنصرية مقيتة وفرض اللون الواحد على عراق عرف على مدار التاريخ بتلونه العرقي والإثني ، واستمرت عجلة التداول على حكم العراق ليطفو على السطح نوع جديد من الحكام سرعان ما كشفوا عن حقيقتهم ليظهر اللون الطائفي البغيض على مسرح العراق المثخن أصلاً بتراكم مخلفات العنصرية والطائفية ، ويحاول هؤلاء تغييب المكونات الأخرى وشطبها والتنكر لها ، ويتراجع العراق القهقرى ليعود إلى نقطة الصفر أو ما قبل الصفر .

 

التفاصيل ...

مقالات: البارزاني وتجاوز مفاعيل الصدمة
 
الأثنين 18 ايلول 2017 (96 قراءة)
 

عمر كوجري

شهدت هولير خلال الأسبوعين الماضيين حراكاً دبلوماسياً كبيراً، وتفاعلاً نشطاً مع رجال دولة في الجوار الإقليمي لـ "دولة كوردستان" أو من الدول ذات التأثير الفاعل في مشهد المنطقة سياسياً، وقد وصل الارتباك العربي والتخوّف من تقسيم العراق لحد إرسال رئيس جامعتها العربية التي لم تكن بذي فاعلية وتأثير يوماً ما، للرجاء من الرئيس البارزاني بوجوب تأجيل الاستفتاء.
وكل من تهبط طائرته في مطار هولير الدولي بيده برنامج واحد، وكلام مختصر وهو: نحن مع حقوقكم ونزوعكم لتشكيل دولتكم "كوردستان" أيها الكرد، ولكن حبذا لو تؤجلوا الاستفتاء إلى إشعار آخر لأن الظروف الذاتية والموضوعية حالياً غير مؤاتية، ولا وقت للرسامين العالميين ليستعيروا فرجاراً ومساطر وأقلاماً ملوّنة لإعادة رسم خارطة الشرق الأوسط من جديد، بعد كسل دام لمئة عام في متحف الوزيرين سايكس البريطاني، وبيكو الفرنسي .

 

التفاصيل ...

مقالات: عميان لا يرون أنفسهم ؟!
 
الأثنين 18 ايلول 2017 (76 قراءة)
 

د. ولات ح محمد

"الكورد غير متفقين وموقفهم غير موحد. فكيف لهم المطالبة بدولة ثم النجاح في بنائها وإدارتها؟". هذا ما يردده ويسوق له بعض العراقيين وخصوصاً من رفاق نوري الفاسد وأعضاء (انفكاك) دولة الـ(لا)قانون العاملين لدى طهران. والحقيقة أن نظرة حيادية إلى هذه النقطة ستكتشف أن الكورد أكثر وحدة من كل شعوب المنطقة ومن كل مكونات العراق نفسه، وذلك وفق المعطيات الآتية: 
- المواطنون في دول المنطقة يتصارعون وتتنازع الأحزاب فيها على السلطة منذ سنوات طويلة حتى سالت الدماء وأزهقت الأرواح واحترق الأخضر واليابس. وما حصل في كل من سوريا وليبيا واليمن والعراق مثال على ذلك. ولو كانت هذه الشعوب وأحزابها تتمتع بوحدة موقف لما حصل كل هذا الدمار. مع التذكير بأنها تعيش في دول قائمة منذ عقود وليس في دولة قيد الإنشاء، فهي أحرى بالانسجام ووحدة الموقف.

 

التفاصيل ...

مقالات: الحق المستفز
 
الأحد 17 ايلول 2017 (185 قراءة)
 

مسعود داري*

عندما يتعلق الأمر بشكل عام بحق تقرير المصير لأي شعب تحكمه الدكتاتورية يكون ذلك استفزازا للمجتمع الدولي يكون ذلك زعزعة لاستقرار المنطقة وبشكل خاص دائما وابدا تكون حقوق الاكراد مستفزة للعالم اجمع .
التاريخ يشهد بالمآسي التي تعرض لها الأكراد ويشهد بمدى الظلم الذي كتب بحقهم وكيف كانوا لقمة سائغة لقوى الظلام والدكتاتورية .
الإنسانية لوحدها لابد ان تكون كافية لتضمن حق الشعب الكردي بتقرير مصيره بالنظر لما تعرض له على مر الزمان من ظلم واستغلال وإجهاض ثوراته الداعية للعيش بسلام .

 

التفاصيل ...

مقالات: الكورد.ولحظات الحسم..
 
الأحد 17 ايلول 2017 (61 قراءة)
 

شريف علي

 أياما معدودة باتت تفصلنا عن الحدث التاريخي الأبرز في التاريخ المعاصر ليس على مستوى المنطقة فحسب بل على مستوى العالم..حيث يتوجه أبناء كوردستان إلى صناديق الاستفتاء للتعبير عن راية في مستقبل وطنه الذي دنسه الغزاة منذ قرون خلت وحتى شهورا قليلة مضت..وإذا كان هناك من يرى مبالغة في الأهمية المعطاة للحدث،نقول لهم من ردع بدمه الإرهاب المنهج عن العالم. فان كل ما يعنيه يستحق اهتماما أعظم.،ولطالما الحدث/ الاستفتاء يمثل مستقبل هذا الشعب الذي عانى ما لم يعانيه أي شعب في العالم. فلا بد أن يحظى باهتمام العالم وتأييده. 

 

التفاصيل ...

مقالات: بداية كردستان نهاية الاستبداد في المنطقة
 
الأحد 17 ايلول 2017 (71 قراءة)
 

  د. محمود عباس

   المقارنة بين الدول الحضارية والمحتلة لكردستان كالمقارنة بين النص الإلهي وفتاوي القرضاوي وأئمة ولاية الفقيه، أو بين جمهورية أفلاطون والكتاب الأخضر. فبغض النظر عن أن شريحة واسعة في شرقنا لا تزال تتلذذ بالعيش في أحضان الاستبداد، وأخرى تستسيغ مفاهيم التكفيريين والإرهابيين، ومنظمات وأحزاب وسلطات تفضل بأن تكون الإنسانية في جغرافيتنا معلولة، وتدعم الأنظمة الشمولية الحاضرة، وتعارض نشر الثقافة الحضارية بمفاهيمها، وترفض تربية المجتمع على القيم الحضارية، وتنفي حقوق الأخرين، إلا أن مستقبل ناصع ينتظرنا، فمعظم المؤشرات وأغلبية المراقبين والمحللين السياسيين يؤكدون بأن كردستان قادمة، وهي العامل الرئيس لتحضر شرقنا. 

 

التفاصيل ...

مقالات: حين أطالب بمسعود البارزاني رئيساً..
 
الأحد 17 ايلول 2017 (169 قراءة)
 

اكرم حسين 

مسعود البارزاني هو احد الاشخاص الذين استطاعوا ان يتفوقوا على ذواتهم حباً وتطوعا وشغفاً من اجل الكردايتي، ففي لقاءاته المتكررة مع وسائل الاعلام استطاع ان يسلط الضوء على المشكلات المزمنة والمستعصية بين الشعبين العربي والكردي في العراق، رغم كل ما بذله الكرد من جهود صادقة لتجاوزها، خاصة بعد سقوط صدام 2003 وحتى اعلان الاستفتاء من اجل حق تقرير المصير في 25 ايلول / سبتمبر الحالي عبر محاولة العيش المشترك والاتحاد الاختياري حيث بدأت الازمة بسبب الطائفية السياسية التي تصر على الانكار ورفض الاخر ولا تقبل الا بنفسها ولا تساوي احداً بها.

 

التفاصيل ...

مقالات: لا للاستفتاء، لا للاستقلال، لا لكُردستان
 
السبت 16 ايلول 2017 (169 قراءة)
 

ابراهيم محمود

يستغرب الكُردي حين يرى الكرديَّ على النقيض منه، وقد يكون أخاه أو أباه أو عمه، أو أياً كان من أفراد عائلته أو عشيرته أو أقرب المقربين إليه، مشرّق الغرب ومغرّب الشرق، ومبيّض الأسود، ومسوّد الأبيض، فلا يعود في الختام وربما لزمن طويل: عدوَّه اللدود، والحصيلة: نسيان العدو المقيم بين سواد عينه وبياضها، المتربص به على الحدود، فيكون درعَه، سيفه البتار، سمُّه الزؤام بالوكالة، كما يجري الآن عبر: لا للاستفتاء، لا للاستقلال، لا لكُردستان.
وفي استغرابه وحوله استغراب، إذ ينسى أن عداء الكردي الكردي تاريخياً قريب من القاعدة، والجلوس إليه، والتكلم إليه كلامَ كردي لكردي هو الاستثناء، حتى في أحلك الأوقات.

 

التفاصيل ...

مقالات: دونكيشيتيو طواحين الهواء وحربهم على الاستفتاء...!
 
السبت 16 ايلول 2017 (401 قراءة)
 

إبراهيم اليوسف
 
بعد أن بدأ العد العكسي لموعد الاستفتاء الذي حددته رئاسة إقليم كردستان، من دون أن يتم ثني إرادة قيادة الإقليم في أي من البازرات التي يضلع فيها تجارالمبادىء، بدأت أصداء الحملة السياسية/ الإعلامية تتخذ طابعاً أشد لهجة، لاسيما بعد خيبة الأمين العام للجامعة  العربية أحمد أبي الغيط  الذي عاد أدراجه بخفي حنين، ولم تجد دبلوماسيته في كبح إرادة من هم وراء قرار إجراء الاستفتاء بدعوى أنه يمثل رأي جميع البلدان-أعضاء هذه الجامعة- وكان رد أربيل/ هولير: لاضيرمن الحوارمع بغداد بعد الانتهاء من عملية الاستفتاء، لاقبلها!!
واتخذت ذرائع معادي حق شعب الإقليم في إجراء الاستفتاء، مساراً آخر، أكثر تصعيداً، بعد جلسة- برلمان- العراق الذي أوكل رئيس الحكومة باتخاذ التدابير اللازمة لمواجهة خطوة الاستفتاء، وفي هذا القرار ما فيه من مستويين تهديديين، هما  مواصلة الحصار متعدد الأشكال، و إمكان الإقدام على حملة عسكرية  لردع الإقليم، وإعادته إلى"بيت الطاعة" انطلاقاً من ذهنية إخضاع الآخر لإرادة الذات والتي يعمل بها منذ الغزوات التي تمت في عهد عمر بن الخطاب، تحت إشراف عياض بن غنم وخالد بن الوليد للمنطقة برمتها...!

 

التفاصيل ...

مقالات: هؤلاء مَن خطّطوا لمجزرة كوباني
 
السبت 16 ايلول 2017 (890 قراءة)
 

بكري مسرو

تعجّ صفحات التواصل الاجتماعي، والمواقع الالكترونية المقربة من منظومة حزب العمال الكوردستاني بتصريحات القيادي مراد قريلان، وهو قيادي بارز في العمال الكوردستاني، ودائماً يتوعد فيها خصومه بمسحهم من الحياة، ويبدو أن هفال “أي الرفيق“ مراد يصرح عندما تزداد عنده نسبة الأدرينالين، ويصيبه هذا الحماس المفرط في تصريحاته، والتي معها يمسح الدول من الخارطة العالمية، كما كان يفعل البرميل السوري وليد معلم، الذي مسح أوروبا من الخريطة. 
ففي الكثير من المناسبات مسح قريلان تركيا من الوجود، وأزالها  من الخريطة، هادفاً من خلال هذه التصريحات للملمة مشاعر الشارع الكوردي، الذي ضاق ذرعاً من ممارسة هذا التنظيم، وبعد أن أصبحت شعبيتهم في القاع نتيجة تخبط منظومة العمال السياسية والفكرية والعسكرية ولا سيما في سوريا، فالأقوال في وادٍ والأفعال في وادٍ آخر سواء لهذا القيادي أو غيره من قادة الـ PKK. 

 

التفاصيل ...

مقالات: الاستفتاء الكردستاني وتأثيره على المنطقة
 
السبت 16 ايلول 2017 (64 قراءة)
 

*ريزان شيخموس

ينتظر شعبنا الكردي في الأجزاء الأربعة من كردستان بفرحة كبيرة يوم الخامس والعشرين من هذا الشهر، اليوم الذي قررته الأحزاب الكردستانية أن يكون كردستانياً بامتياز، يوميمارس فيه الشعب في جنوب كردستان حقه في تقرير مصيره، ويحقق حلمه التاريخي في بناء دولته الوطنية، هذا اليوم الذي ستتغير فيه خريطة الشرق الأوسط الجغرافية والسياسيةأيضاً، ستضاف دولة أخرى إلى الشرق بعد قرن كامل من اتفاقية سايكس بيكو التاريخية التي قسمت المنطقة وفق مصالح دولية لم تُراعِ فيها إرادة شعوب المنطقة بل جاءت بالرغممنها، هذه الاتفاقية لم تساهم فقط بتقسم الدول العربية بل قسمت كردستان أيضاً إلى أربعة أجزاء، لهذا أن هذا التغيير الذي سيحصل في المنطقة بعد الاستفتاء الذي سيجريه الشعب فيجنوب كردستان نابع عن إرادة حقيقية للشعب الكردي التواق للحرية وممارسة حقه في تقرير مصيره وبناء دولته الوطنية بعد قرن من النضال والتضحيات العظيمة التي قدّمه هذاالشعب من اجل حريته المسلوبة من قبل الطغاة التي حكموا المنطقة والشعوب القاطنة فيها .

 

التفاصيل ...

مقالات: ما البديل يا واشنطن ؟
 
السبت 16 ايلول 2017 (79 قراءة)
 

توفيق عبد المجيد 

إذا كان استفتاء كردستان " خطوة استفزازية تزعزع الاستقرار في المنطقة " فما البديل الذي يرضي الشعب الكردي ؟ ومن الضامن لهذا البديل ؟ وإذا لم يكن هناك بديل كما قال قائد الشعب الكردي " فسنجري الاستفتاء وليحدث ما يحدث " أما من يزعزع الاستقرار في المنطقة فهو أو هم معروفون لدى ساسة البيت الأبيض ، وداعش ومشتقاتها وصانعوها أيضاً لا يخفون عليكم ، وكيف يصرف استفتاء كردستان الانتباه " عن الجهود لمحاربة داعش " وأنتم أدرى بمن صنع داعش وبالمهام المكلف بها ،

 

التفاصيل ...

مقالات: فلاشات منتقاة عن قيامة الإقليم
 
السبت 16 ايلول 2017 (86 قراءة)
 

ماجد ع  محمد

بخصوص القيامة التي أقامها الجيران على رأس كرد العراق ولم يقعدوها بعدُ، وذلك بسبب رغبة الكرد في الخروج من قبضة الأنظمة كما على أي شعبٍ يشعر بالغبن التاريخي أن يقارب الفعل عينه دون تردد، وبالتالي التخلص الأبدي من تبعيته للآخرين، وهو الأمر الذي لا يناهض القيم المستجلبة من وحي السماء، ولا حتى يعارض مزامير آلهة حقوق الإنسان على الأرض، إلاّ أن الحدث الذي سيجري في الخامس والعشرين من الشهر الجاري هو في حقيقته لدى الأنظمة الفالحة في الجور وهضم الحقوق غدا أشبه بيوم القارعة لدى المسلمين،

 

التفاصيل ...

مقالات: نعم للاستفتاء معيار للكوردايتي
 
السبت 16 ايلول 2017 (90 قراءة)
 

أحمد حسن
Ahmed.hesen.714@gmail.com

الكوردايتي أو الكوردواري لا يعني التعصب القومي أو تفضيل العنصر الكوردي على غيره من بني البشر بالمفهوم النازي أو العروبي الشوفيني أو العنصري ....الخ بل يعني القيم والمثل النبيلة التي يتحلى بها الشعب الكوردي من حب الوطن والتضحية من أجل الشعب الكوردي  ووطنه كوردستان والنضال من أجل نيل حريته وكرامته والتسامح والكرم والشهامة والشجاعة كذلك محبة الشعوب المجاورة واحترام خصوصياتهم العرقية والاثنية والتحلي بالديمقراطية وحب المعرفة والعلم والثقافة وعدم التدخل في شؤون الغير أو الاعتداء على حرماتهم وأوطانهم  واقامة علاقات حسن الجوار معهم وفق المعايير الانسانية الفاضلة والنبيلة هذه القيم هي قيم الكوردايتي الحقيقية والأصيلة التي تحلى بها البدرخانيين وأحمدي خاني وفقيه تيران والشيخ سعيد بيران والشيخ محمود الحفيد وسمكو وقاضي محمد وعبدالرحمن قاسملو ......

 

التفاصيل ...

مقالات: ألمانيا ميركل.. هكذا تبنى الأمم!
 
الجمعة 15 ايلول 2017 (156 قراءة)
 

جان كورد

 في مساء يوم 14/9/2017، أي قبل عشرة أيام فقط من موعد الانتخابات البرلمانية الاتحادية، أجرت قناة التلفزيون الثانية (تست دى ف) الشهيرة والرصينة حواراً مع السيدة مستشارة ألمانيا السيدة إنجيلا ميركل التي فازت بمنصبها لثلاث دوراتٍ متتالية، وهي عازمة على الدفاع عن مركزها هذه المرّة أيضاً، مثل سابقها المستشار الراحل هلموت كول من الحزب ذاته، حزب الاتحاد الديموقراطي المسيحي، الذي حكم البلاد لستة عشر عاماً في ظله، وكان من مهندسي الاتحاد الأوروبي وتوحيد شطري ألمانيا التي تعرضت للتقسيم بفوز الحلفاء على قوات هتلر النازية في الحرب العالمية الثانية. 

 

التفاصيل ...

مقالات: كرد العراق: نكون أو لا نكون
 
الجمعة 15 ايلول 2017 (150 قراءة)
 

هوشنك أوسي

اعتقد أن من غير الطبيعي والمنطقي؛ أن يحظى قرار الاستفتاء في كردستان العراق، وخيار الاستقلال وقيام دولة كرديّة مستقلّة، بإجماع كردي - عراقي، أو بموافقة وإجماع عربي: (سنّي - شيعي) عراقي، أو بموافقة وإجماع عربي إقليمي، أو إيراني وتركي، أو حتّى بموافقة وإجماع دولي...، لأكثر من سبب، بات أغلبها معروفاً. بل من الطبيعي جداً، أو أنها من طباع الأمور، أن يكون هنالك ممانعة ورفض، أو التعامل بحذر وترقّب مع الاستفتاء والسعي الاستقلالي الكردي. من دون أن نغفل بأن هنالك رغبة كرديّة مضمرة، داعمة للاستفتاء والاستقلال، لكن ترتدي لبوس التمنّع أيضاً، سواء على مستوى بعض الأشخاص أو الجهات. 

 

التفاصيل ...

مقالات: البارزاني وإرادة الاستقلال
 
الجمعة 15 ايلول 2017 (90 قراءة)
 

زهرة أحمد

البارزانية في مسيرتها الحافلة بالثورات خلدت تاريخا نضاليا وإرثا ثوريا أصبحت مرتكزات للشعب الكردي عبر التاريخ. جينوسايد السلطات الدكتاتورية الحاكمة في بغداد وحتى المؤامرات الدولية والاقليمية لم تتكمن من إجهاض الحلم الكردي. من شموخ الجبال إلى برلمان كردستان قصة شعب رسمت ملامحه بالدم وحفرت ثوابته الكوردستانية بالثورات لتبنى عليها أركان الدولة المستقلة.
بعد القرار التاريخي للرئيس مسعود البارزاني بإجراء استفتاء على استقلال كردستان في 25 أيلول، والتي كانت بمثابة الصاعقة التي أحرقت العقول اليابسة في أتون شوفينيتها، لتتسابق دول الجوار في نسج اتفاقيات ثنائية أو ثلاثية ضد إرادة الاستفتاء نقطة التقائها الوحيدة ضمن سلسلة خلافاتها السياسية، استغلت تمزيق خارطة كردستان من قبل اتفاقيات دولية لتمارس دكتاتوريتها، جمعها العداء العنصري للمشروع الكردي بالرغم من خلافاتها التاريخية التي أبعدتهم وجدانيا.

 

التفاصيل ...

مقالات: مصداقية الباحث العربي محمد جمال باروت مثالاً - الجزء الخامس والعشرون
 
الجمعة 15 ايلول 2017 (61 قراءة)
 

د. محمود عباس

  قراءة في كتابه: التكوّن التاريخي الحديث للجزيرة السورية.. حول كردستانية الجزيرة
7- ما ذكره الأمير كاميران عالي بدرخان في محاضرته "المشكلة الكردية" في تموز 1949م وأمام الجمعية الأسيوية بلندن، حول جغرافية شمال وجنوب غربي كردستان، واضح ولا يحتاج إلى تأويل، مع ذلك يوردها الكاتب محمد جمال باروت في الصفحة (799) ضمن كتابه، وبشكل ملتوي، ويحللها حسب غايته، ذاكراً بأن الأمير يحدد جغرافية جنوب غربي كردستان حسب الخط السياسي المار بين سوريا الحديثة وتركيا الكمالية، مع تلاعب بالمصطلحات والأدبيات الحربية التي كانت تطرح على خلفية الظروف السياسية القاهرة، كالمكتب الثاني الناصري، وما أتبعه من جور المربعات الأمنية، ويستخدم نفس التلاعب بدراسة أو محاضرة الأمير، علماً أن المنقول عن المنقول بحد ذاته يخلو من المصداقية. 

 

التفاصيل ...

اقرأ أيضاً ...

· مابين ملعبَيْ السليمانية وزاخو
· تيار المستقبل الكردي يدين بشدة حملة الاختطافات بحق النشطاء السياسيين الكرد عشية إقامة المهرجانات الداعمة للاستفتاء في المدن الكردية
· لكي يبقى الأسد على قيد الحياة!
· رحيل الفنان الكردي الكبير كانيوار
· الاستفتاء يهدّد عرش الديكتاتوريات
· بيان الى الرأي العام من اتحاد كتاب كردستان سوريا
· فاستيفال الاستفتاء واستقلال كوردستان في فانكوفر / كندا
· في يومها العالمي الديمقراطية والحرية حلم السوريين
· طارق حرب والفصل السابع
· الحكومة العراقية خارجة عن الشرعية والدستور
· الكُرد بين القملة والعقرب
· هفكاري للاحزاب الكردستانية في ألمانيا تعقد مؤتمرها العام في مدينة كولن الألمانية
· الإعلام الروسي أداة مسمومة تجاه الكرد
· ماذا يفعل المجلس الوطني الكوردي في موسكو؟
· مصداقية الباحث العربي محمد جمال باروت مثالاً - الجزء الرابع والعشرون
· الاستقلال يعني ثروات كوردستان للكورد
· اللجنة المركزية لحزب يكيتي الكردي تقرر عقد مؤتمر الحزب في موعد قريب
· مشاكل القوميات من وجهة نظرالنظام الإيراني ومعارضته
· وخزات كلمة الحق
· الدولة الكوردية تزعزع أمن المنطقة ..
· الإرهاب.. يعيد انتشاره
· استقلال كوردستان العراق ...واستحالة استمرار الشراكة
· عن السياسة والديمقراطية والأمة.!
· قرّاء الغسيل الوسِخ من الكُرد
· كردستان القادمة عامل لتحضر المنطقة
· استفتاء اقليم كردستان و معضلة وحدة الدولة القسرية
· وجهة نظر في ماهية الإرهاب الدولي وأسباب تفاقمه*
· ألمانيا والمسألة السوريّة:حضور بنكهة الغياب
· فلسطين: ويحكم كيف تحكمون على الإستفتاء؟؟
· كل شمال سوريا يجب تعقيمه من الكرد
· قــــراءة في واقـــع أمــر التقــــدمي
· هل استقلال كردستان مرتبط بكركوك؟
· كرهاً بالكرد
· مَن الخاسر، والمُستفيد الأكبر من نقل قافلة داعش؟
· المنتخب السوري بين مطرقة النظام وسندان المعارضة
· رأي في المرمى ..
· اليوم الفصل .. أن تَنجح وتستريح أو تُفْشَل وتستريح
· كورد سوريا والرهان عليهم ..
· من الاستغباء باسم الدين إلى الديمقراطية
· سوريا من المستحيل إلى الممكن
· كيف صار الكرد اغنى وارفه واسعد من العرب والفرس والترك؟
· كتاب بادينان وعموم كردستان..الكتاب الأخطر للدكتور عبدالفتاح علي البوتاني كردياً عن «الجاشية» في التاريخ الكردي وتداعياتها
· ومن جديد: الاستدراج الممنهج
· مشروعية الاستقلال وعدوى العداء
· عبد الكريم حاجي: العمل الحزبي يفرض علينا التواجد في كل مكان لخدمة قضيتنا وشعبنا.
· الرئيس مسعود البارزاني
· الإستفتاء الكردستاني...
· إشكاليات مرسوم ضريبة الدخل الصادر عن الإدارة الذاتية الكردية 2/2
· استفتاء كردستان بين تهديدات التأجيل وإصرار التتويج
· الاستقلال

مقالات قديمة

القسم الكردي..











HELBEST U PEXSHAN